تَأْهِيْلُ مُعَلِّمِي الْعَرَبِيَّةِ لِغَيْرِ النَّاطِقِيْنَ بِهَا

من: 20 فبراير 2020 (مادة مستمرة) (؟)

تَهْدُفُ الدَّوْرَةُ إِلَى تَسْلِيطِ الضَّوْءِ عَلَى كَيْفِيَّةِ تَدْرِيسِ مَهَارَاتِ اللُّغَةِ الْعَرَبِيَّةِ بِاعْتِبَارِهَا لُغَةً ثَانِيًا ،ـ الْعَمَلِ عَلَى تَوْظِيفِ تِلْكَ الْمَهَارَاتِ فِي التَّوَاصُلِ اللُّغَوِيِّ الاجْتِمَاعِيـ تَوْظِيفُ الطُّرُقِ الْحَدِيثَةِ وَالنَّاجِحَةِ فِي تَعْلِيمِ اللُّغَةِ الْعَرَبِيَّةِ بِاعْتِبَارِهَا لُغَةً ثَانِيَةً بَعِيدًا عَنْ الطُّرُقِ التَّقْلِيدِيَّةِ الَّتِي نُقَدِّمُ بِهَا اللُّغَةَ لِأَبْنَائِهَا

ـمَا يَنْبَغِي للمُعَلِّمِ فِعْلُهُ دَاخِلَ الْغُرْفَةِ الصَّفِّيَّةِ وَكَيْفَ يَسْتَطِيعُ أَنْ يُقَدِّمَ اللُّغَةَ لِلطَّالِبِ الْأَجْنَبِيِّ بِسُهُولَةٍ وَيُسْرٍ بَعِيدًا عَنْ الْخِلَافَاتِ الَّتِي تَشُوبُ قَانُونَ اللُّغَةِـ كَيْفَ يُقَدِّمُ كُلَّ مَهَارَةٍ وَمَا يَكْتَنِفْ تِلْكَ الْمَهَارَةِ مِنْ مُسْتَوَيَاتٍ وَأَهْدَافٍ طُرُقٍ لِإِكْسَابِ الْمُتَعَلِّمِ تِلْكَ الْمَهَارَةِ .

ـ نَمَاذِجُ تَطْبِيقِيَّةٍ عَلَى الْمَهَارَاتِ دَاخِلَ الْغُرْفَةِ الصَّفِّيَّةِ مَعَ مُتَعَلِّمِينَ حَقِيقِيِّينَ لِيَرَى الْ...

عن المحاضر
سويفي فتحي

محاضر بجامعة 19مايو بتركيا

محاضر بجامعة 19 مايو

باحث في مجال تعليم العربية لغير الناطقين بها ومهتم بالمناهج وطرق التدريس الحديثة 

مدرّب معلمي العربية وتأهيلهم لمجال غير الناطقين ، بالعديد من البلدان  كمصر وتركيا والأردن 

مشارك في تأليف مناهج تعليمية وإعداد البرامج لتعليم العربية لأغراض  عامة وخاصة

ومن هذه الكتب

1.التعابير الشائعة في المحادثة العربية 

2. تعليم العربية للناطقين بغيرها بالطرفة والفكاهة ثلاثة أجزاء 

3. تعليم العربية لأغراض خاصة إعلامية وسياسية بالاشتراك 

4. مؤلف مشارك في تعليم العربية لأغراض دينية