Loading white

التعليم العربي المفتوح

حسام الدين مصطفى

باحث في علوم القرآن الكريم، مدير شركة تقنية، ماجيستير ادارة اعمال

Medium screen shot 2016 10 15 at 5.29.03 pm
  • ذكر

  • 1985-10-01

  • مصر

  • ماجستير

تخرج م.حسام الدين مصطفى في كلية الهندسة جامعة الإسكندرية. وعمل كمهندس برمجيات، ثم إنتقل الى دراسة إدارة الأعمال لتعلم كيفية إنشاء وإدارة الشركات.

في أثناء دراسته في الماجيستير، تعرف الى شيخه الذي كان سببا في بداية رحلته التي غيرت حياته بالكامل، رحلته مع القرآن الكريم. ورغم أنه شيخ بسيط وغير مشهور الا أنه كان مجدا مجتهدا خصص حياته وأمواله في تعلم القرآن الكريم وتعليمه للناس.لازم م.حسام شيخه ملازمة شديدة، فكان يقضي تقريبا كل يومه معهم صباحا ومساءا بانقطاع تام على مدار سنوات لهذا الأمر . 

تعرف م.حسام على شيخه الثاني الذي كان له أكبر الأثر في وضعه على طريق منهجي ومنظم في تعلم القرآن الكريم وتدبره وتعليمه للناس. فلازمه وعمل معه في تفسير كتاب الله تعالى وتدبره. وقد كان لدراسته العلمية في الهندسة أثر كبير على تشكيل عقليته التي تفكر في الآيات والأدلة التي أمرنا الله أن نتفكر بها في القرآن بشكل منظم و آيوي، و ساعدته أيضا على رؤية القرآن الكريم كرسالة إلهية لكل الناس من كل الخلفيات، وليس حكرا على طلبة العلوم الشرعية. فكان يرى أن التغير الذي حدث له بالقرآن الكريم يمكن أن يحدث مع غيره من الناس.

كان لهذه النظرة المختلفة أكبر الأثر -بفضل الله - في نجاحه - تحت إشراف شيخه - في صياغة منهج تدريب للمبتدئين مبني على الممارسة والإقناع وليس على الإلقاء فقط، منهج بعيد عن الحزبيه والجماعات والفرق، منهج يستطيع أن يحول إنسان من شخص ليس له علاقة بالعلم الشرعي الى إنسان لديه إرتباط وثيق وعميق بكتاب الله تعالى، يستطيع أن يتدبره ويفهم أغلب آياته بل ويعلم الناس أيضا.

وبفضل الله تعالى، نجح هذا المنهج في تغيير حياة كثيرين ممن اشتركوا في دورات التدريب على تدبر القرآن الكريم التي قام بها م.حسام حيث درب 4 دفعات على مدار عامين على تدبر القرآن الكريم بطريقة منهجية وعلمية .

للتواصل :  https://www.facebook.com/hosameldeen.mostafa 

اقرأ المزيد
أقوم بتدريس